• ×
  • تسجيل

الخميس 1 محرم 1439 / 21 سبتمبر 2017 اخر تحديث : 10-16-1438

نجاح عمومية أدبي الباحة.. و95% من الأعضاء يصادقون على البرنامج المطروح

بواسطة : admin
 0  0  567
 كسر النادي الأدبي بالباحة حاجز الفشل الذي لازم انعقاد الجمعيات العمومية في ستة أندية أدبية لم تفلح في إكمال النصاب القانوني لتكون النتيجة الحتمية إلغاء أو تأجيل الاجتماع لوقت لاحق.. فبحضور مدير عام الأندية الأدبية عبدالله الكناني وممثلي وزارة الثقافة والإعلام وحضور أكثر من نصف أعضاء الجمعية العمومية لأدبي الباحة جرت وقائع الاجتماع الأول بعد انتخاب مجلس الإدارة الجديد وذلك بقاعة الأمير محمد بن سعود للمحاضرات وللنساء بقاعة الخنساء. حيث ألقى رئيس النادي الأدبي مدير الاجتماع الشاعر حسن بن محمد الزهراني كلمة أشار في ثناياها إلى أن الأمل كان ولم يزل كبيرًا في الأعضاء بالتعاضد مع ناديهم وطرح ما لديهم من رؤى وأفكار لخدمة الثقافة والمثقفين باعتبارهم الشريك في رسم البرامج والنشاطات والمشروعات الثقافية، لافتًا إلى موقع أدبي الباحة الصداري بين أندية المملكة الأدبية من خلال تميز نشاطاته السنوية والموسمية وإصداراته وما يقدمه من جوائز، بجانب تميزه بملتقى الرواية الذي تجاوز الأطر المحلية، وكذلك ملتقى الشعر، مستعرضًا ما يبذله مجلس الإدارة من جهد للنهوض بالنشاط وتنويع مصادره وضيوفه وما يجد من دعم من إمارة المنطقة ومن الوزارة ممثلة في وكالتها للشؤون الثقافية والإدارة العامة للأندية الأدبية، كما زفّ البشرى لأعضاء الجمعية العمومية بالنادي والمثقفين بالبدء في تنفيذ مشروع بناء النادي بعد ترسيته على مؤسسة وطنية، مؤكدًا أن الجهود تبذل لإكماله خلال مدة لا تزيد عن ثلاثة أعوام، مبينًا أنه يضم مجموعة من المباني ومسجدا وصالة تتسع لأكثر من سبعمائة شخص ومسرح في الهواء الطلق ومستودعات تتسع لمئات الآلاف من الكتب وخدمات ترفيه ومساندة لكل من يعمل أو يزور النادي. أعقبه الكناني بصفته مراقبًا لهذا الاجتماع بكلمة نوه فيها بنادي الباحة كما شكر الأعضاء الذين حضروا، مقدمًا شرحًا لآلية الإدارة العامة للأندية الأدبية في مثل هذه الاجتماعات، مبينًا أن أعضاء الجمعية شركاء في رسم خطط النادي ونشاطاته ومراقبة كل ما يتعلق بالعمل الثقافي والمالي.بعد ذلك قدم عضو النادي الشاعر محمد فرج عرضًا مرئيًا وقراءة لما قدم النادي من نشاطات ومشاركات وأمسيات خلال الفترة الماضية، تلاه المسؤول المالي بالنادي مسفر العدواني مقدمًا التقرير المالي للفترة الماضية والميزانية المتوقعة لنصف السنة الحالية، مبينًا أن هناك أكثر من سبعة ملايين ريال موجودة في خزينة النادي وأن مصروفات النادي أكثر من نصف مليون ريال فيما يتوقع الصرف على مباني النادي خلال السنتين قرابة خمسة ملايين حتى استلامه قبل التشطيب.وفي ختام الاجتماع صادق أكثر من 95% من الحضور على النشاط الثقافي والتقرير المالي وتفويض المجلس بالتعاقد مع محاسب قانوني لمتابعة عمليات الصرف وإعداد التقارير اللازمة للجمعية حال انعقادها مستقبلاً.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:40 صباحًا الخميس 1 محرم 1439 / 21 سبتمبر 2017.