• ×
الإثنين 23 ربيع الأول 1439 | منذ 4 أسبوع

مصارحة مع مدير الزراعة في أدبي الباحة‏

مصارحة مع مدير الزراعة في أدبي الباحة‏
 

أقام النادي الأدبي بمنطقة الباحة مساء أمس الأربعاء أمسية ضمن نشاطه الصيفي لخدمة المجتمع أولى لقاءات مصارحة مع مسؤول لهذا العام حيث استضاف النادي مدير عام الزراعة بمنطقة الباحة المهندس سعيد جار الله الغامدي للقاء بالجمهور وذلك بقاعة الأمير محمد بن سعود للمحاضرات بالنادي وذلك بحضور عدد من المسؤولين عن الجهات الخدمية بالمنطقة إلى جانب جمهور النادي الذي اكتظت به القاعة حيث استهلت الأمسية بكلمة رئيس النادي الأستاذ الشاعر حسن الزهراني الذي رحب بالضيف والحضور واستشهد على نجاح أمسيات مصارحة مع مسؤول التي ينفرد بها نادي الباحة الأدبي بقول معالي وزير الإعلام السابق أياد مدني الذي أشاد بهذه الفكرة واعتبرها نشاط مميز لنادي الباحة الأدبي كما طرح الزهراني فكرة بان تكون الزراعة رافدا سياحيا من خلال استثمار الأراضي الزراعية على حواف الطرق الداخلية والمودية للمنطقة من خلال تشجيع المزارعين ودعمهم ماديا لإعادة الاخضرار إلى تلك الأراضي وان تكون الأشجار المزروعة في الأرصفة والحدائق والمنتزهات من الأشجار المثمرة التي تشتهر بها الباحة التي تغطيها الأشجار الطبيعية على مساحات شاسعة من المنطقة ومحافظتها بعد ذلك أدار اللقاء الأستاذ سعيد منسي الغامدي عضو الجمعية العمومية بالنادي مستهلا بالتعريف بالضيف ومستعرضا إمكانيات المنطقة الزراعية ثم تحدث المهندس سعيد جار الله للحضور عن أهمية الزراعة في حياة الإنسان باعتبارها أساس لا يستغنى عنه وأشار إلى أن إدارته فكرت كثيرا في ضرورة التواصل مع المزارعين فستهدت إلى إنشاء جمعيات تعنى بالثروة الزراعية والثروة الحيوانية وإعادة تفعيل نشاط مراكز الأبحاث في ثلاث محافظات رئيسية بالمنطقة كما أشار إلى أن الزراعة تعتمد على مقومات أساسية منها الأرض والماء والبشر ولم يخفي أن إدارته تسعى جاهده نحو الجودة في التعامل مع الزراعة ودعم المزارعين لإعادة وجه الاخضرار إلى أودية وجبال منطقة الباحة إلى أنه أشار إلى وجود تحديات يعمل هو ومعاونيه ومكاتب الزراعة المنتشرة في المحافظات بتهامة والسراة على تخطيها من خلال التخطيط بمشاركة المزارعين والجمعيات التعاونية وصولاً إلى الأهداف التي ينشدها الجميع كما أشار إلى أن الزراعة في الباحة كانت مورد اقتصاديا من خلال مقوماتها السابقة إلى أن وجود الوظائف حدت من النشاط الزراعي كذلك قلة المياه والزحف العمراني وبعض المعوقات التي حالت دون مواصلة النشاط الزراعي بعد عن حل مكانه نشاطات أخرى جديدة كبدائل لتطور الاقتصاد وتمنى أن تمتلك إدارته إمكانيات واسعة للمحافظة على المزارع وتطوير متطلبات المستهلك وكما انه لم يخفي استيائه من سوء التعامل مع البيئة ومقوماتها من الأشجار والغطاء النباتي الذي تتميز به المنطقة كالغابات مثلا التي تعرضت لشق طرق وتغيير معالم ونشر طبقات الإسفلت والإضاءة التي ساهمت في قتل الكثير من الأشجار بسبب التعامل السلبي الذي أدى إلى الإخلال بالبيئة و|أمتدح تباين تضاريس المنطقة وجغرافيتها لصالح تنوع النباتات والأشجار الدائمة الخضرة والنادرة كما قدم عرضا مرئيا لشرائح مصورة من عدة مواقع بالمنطقة وأكد أن الثروة الحيوانية بالمنطقة تعتبر في قائمة المناطق الأقل أمراضا لهذه الثروة وأن لدى إدارته دراسات ولجان تعمل على المحافظة على ما تتميز به المنطقة من بعض الأشجار المثمرة كالرمان في بطحان بيده الذي يقام له مهرجان سنوي صيف كل عام كما أشار إلى توجيهات سمو أمير المنطقة ومعالي وزير الزراعة لتقديم أقصى مالدى إدارته من إمكانيات لخدمة المزارعين بعد ذلك أتيحت الفرصة لمداخلات الحضور وطرح مالديهم من تساؤلات حول دور الزراعة في المنطقة وإمكانياتها ودعمها للمزارعين واستمرت المداخلات لأكثر من ساعتين بعد ذلك تم اختتام اللقاء بتعليقات مختصرة سريعة من رئيس النادي الذي استغل هذا الحضور لتكريم عدد من أستاذة جامعة الباحة وبعض أعضاء النادي الذين شاركوا في إقامة دورات وورش عمل للشعر والقصة وكتابة المقالة والخبر الصحفي حيث تم تكريمهم وتقديم مكافآت مادية ثم اختتم اللقاء بتكريم المهندس سعيد الغامدي و مدير الأمسية وتم توزيع إصدارات النادي على الحضور .


image

image

image

image

image

image
بواسطة :
 0  0  532
التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:40 صباحاً الإثنين 23 ربيع الأول 1439.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة النادي الأدبي بمنطقة الباحة 2012